مجمع إرادة للصحة النفسية بالرياض
مجمع إرادة للصحة النفسية بالرياض
 

 
الصحة النفسية
 

 

   إدارة التغذية

    مقالات التغذية

    عيادة التغذية العلاجية

    إصدارات إدارة التغذية

    سلسلة التغذية العلاجية

    محاضرات

    إجابة استشارات الزوار

 

العـــــــــــلاج الغـــذائي :   لــــــ
إضطرابات الذاكــــــــرةMemory Disorders 

 

تعريفه :
إن إضرابات الذاكرة العرضية تعتبر امرأ عاديا وطبيعياً في الحياة ويمكن أن يحدث في أي سن بالفعل ولكن مع الوجبة السليمة والتغذية الجيدة يمكن للذاكرة أن تبقى حادة ونشطة حتى بلوغ التسعينات أو أكثر.

أسباب اضطرابات الذاكرة:
• نقص المواد الغذائية اللازمة للمخ.
• التعرض للشقوق الحرة.
• تناول الكحوليات.
• نقص فيتامين ب المركب والأحماض الأمينية.
• أمراض الغدة الدرقية.
• قصور الدورة الدموية.
• انخفاض سكر الدم.

إرشادات غذائية عامة:
1. تناول الوجبات الغنية بالأطعمة التالية (الخميرة البيرة- الأرز المبشور- البيض والسمك والبقول والمكسرات وفول الصويا والحبوب الكاملة).
2. أضف الكربوهيدرات المعقدة إلى وجباتك.
3. تجنب السكريات المكررة.

مرض ألزهايمر Alzheimer's Disease

هو نوع من العته أو نقص الوظائف العقلية ويعرف بـ (خرف الشيخوخة) وهو يودي بحياة مائة ألف شخص سنوياً في الولايات المتحدة الأمريكية،ويندر حدوث هذا المرض في الإنسان قبل سن الخمسين.تم اكتشاف المرض سنة 1907م بواسطة طبيب ألماني يدعى (ألويس ألزهايمر) وتتلخص أعراض المرض في: الاكتئاب،عدم إدراك الإحساس بالزمان والمكان،عدم المقدرة على التركيز والتواصل،عدم القدرة على السيطرة على التبول أو التبرز،فقدان الذاكرة، تذبذب في الحالة المزاجية والصحية،وتحدث الوفاة عادة خلال (5-10سنوات).
ولقد تم اعتبار المرض سابقاً كظاهرة نفسية ولكنه معروف الآن كخلل ضموري يتميز بمجموعة من التغيرات الفسيولوجية في المخ تسبب قصوراً في الذاكرة وضعفاً في الذكاء وعدم المرونة في التعامل مع الآخرين ومقاومة أي رغبة في تغيير السلوك مع الإحساس بجنون العظمة واللامبالاة وتشوش ذهني ،وعدم القدرة على تذكر الأحداث والوقائع التي مرت به،ويزداد تدريجياً تفاقم الحالة سوءاً وقد ينتاب المرضى حالات من الصرع.

نصائح غذائية
1) يكون كبار السن الذين يعانون ارتفاعا في ضغط الدم أكثر عرضه للإصابة بالخبل الشيخوخي،لذلك يجب وقايتهم من حدوث زيادة شديدة في ضغط الدم وذلك باستبعاد الملح والأغذية المملحة من طعامهم.
2) نظراً لأن الزهايمر قد ينتج عن تصلب الشرايين الذي يقطع الإمداد الدموي تدريجياً عن المخ،لذلك يجب الإقلال من الدهون في طعام المريض وخاصة الدهون الحيوانية واستبدالها بالزيوت النباتية المحتوية على أحماض دهنية غير مشبعة والخالية من الكولسترول.
3) إن تشريح الأشخاص الذين توفوا نتيجة الزهايمر كشف عن تجمع كميات تصل إلى أربع أمثال الكم الطبيعي من الألمونيوم في الخلايا العصبية للمخ ولذلك يجب السيطرة على نسبة الألمونيوم التي يمكن أن تدخل الجسم بما يلي:

 عدم الطهي في أواني مصنوعة من الألمونيوم.
 المشروبات الخفيفة والعصائر المحفوظة في علب ألمونيوم تؤدي إلى انتقال الألمونيوم للعصير لذلك يفضل تناول المشروبات الموضوعة في زجاجات.
 بعض الشامبوهات ومضادات القشرة تحتوي على مركبات الألمونيوم لذلك يجب قراءة النشرة المرفقة قبل الشراء.
 كذلك العديد من مزيلات العرق ومعطرات الجو وبعض مساحيق الجلد تحتوي على كلوروهيدرات الألمونيوم وبذلك ينتقل الألمونيوم بسرعة إلى المخ عن طريق الممرات الأنفية.
 بعض مضادات الحموضة تحتوي على هيدروكسيد الألمونيوم ولذلك يجب قراءة النشرة جيداً قبل تناول هذه الأدوية.
 بعض الوجبات السريعة في المطاعم قد تشمل ضمن مكوناتها على عنصر الألمنيوم مثل الجبن المطبوخ الذي يستخدم في برجر الجبن لذلك يجب الحرص عند تناول مثل هذه الأطعمة السريعة.

4) ينبغي الاهتمام جيداً بالوجبة المقدمة لكبار السن فوق 65عاماً وأن تكون وجبة متكاملة سهلة المضغ والهضم،قليلة الملح والدهن،مشتملة على جميع العناصر الغذائية،فعادة نجد أن الشخص في هذا السن يتعاطى عدة أدوية لحالات مرضية يعاني منها،والمعروف أن التفاعلات والأعراض الجانبية للدواء في هذا السن قد تؤثر سلباً على الحالة العقلية للمريض،خاصة إذا كان يتناول طعام قليل المغذيات.
5) إن أصابع الاتهام في تحديد الأسباب المؤدية لمرض الزهايمر تشير إلى سوء التغذية خاصة نقص العناصر الغذائية التالية(الزنك،فيتامين ب12،فيتامين أ، بيتاكاروتين،فتامين هـ،البورون،البوتاسيوم،السلينيوم) وهذه العناصر تتوافر في بعض الأطعمة مثل (اللحوم،الأغذية البحرية،الكبد،الكلاوي،البيض،البقوليات،الخضروات الورقية الخضراء،الحبوب الكاملة مثل جنين القمح والشوفان،الحليب الكامل ومنتجاته والفواكه مثل(التفاح،البرتقال،الموز،الكمثرى،المشمش،الخوخ)بعض الخضروات (القرع، الملوخية، السبانخ، البطاطس، الجزر) الزيوت النباتية، المارجرين.
6) من العناصر الغذائية الأساسية والهامة والتي يعتبر نقصها سبب من أسباب حدوث العته هو الكولين الذي يتواجد بصفة أساسية في الخميرة والكبد وفول الصويا وصفار البيض.
7) الإكثار من تناول الألياف كغذاء هام ومفيد لكبار السن وهي تتوفر في الحبوب الكاملة،البقول (الشوفان،الأرز البني،الخبز الأسمر،الفول ،العدس،الفاصوليا الجافة،اللوبيا الجافة،فول الصويا، البازلاء).
8) ضرورة أن نجنب المريض الأطعمة المحفوظة والسموم البيئية خاصة المعادن مثل الألمونيوم والزئبق

تصميم وجـــبة مثالية لمرضـــــى الـزهـايمـــــر
إفطار:
• يمكن تقديم فول الصويا في وجبة الإفطار بجانب البيض،عجة،شكشوكة نظراً للقيمة الغذائية العالية له ولأهميته لمرضى ألزهايمر.
• ينصح بتقديم الحليب كامل الدسم لمرضى ألزهايمر لإحتواءه على المغذيات الأساسية التي من المحتمل أن يقل مستواها في جسم المريض (إلا في حالات أمراض القلب وتصلب الشرايين فينصح بتقديم حليب قليل الدسم).
• يوصى باستخدام زيت الذرة،زيت الزيتون،زيت بذرة القطن،زيت دوار الشمس،نظراً لإحتوائها على فيتامين هـ الذي يعمل كمضاد للأكسدة والمعروف أن مضادات الأكسدة تعمل كانسة للشقوق الحرة ونقصها قد يعرض خلايا المخ لمزيد من التليف (الضمور) والتحطم التأكسدى .

وجبة خفيفة بين الإفطار والغداء:
• يمكن تقديم ساندويتش كبده لمرضى ألزهايمر مرتين أسبوعياً لاحتوائها على عنصر الكولين الذي يعتبر نقصه سبباً من أسباب حدوث العته (الخبل) الشيخوخي،فضلاً عن أن الكبد من أغنى الأطعمة بالزنك والسلينيوم وهما من مضادات الأكسدة القوية.
• من أفضل العصائر الطبيعية التي يمكن تقديمها لمرضى ألزهايمر التفاح،الجزر،البرتقال،الخوخ،على أن تكون خالية من السكر وأن تكون طبيعية وطازجة.
• يراعى تجهيز هذه العصائر تحت ظروف تحكم ونظافة عالية مثال (تجهيز خليط من عصير البرتقال+الجزر يكون مفيداً جداً لهؤلاء المرضى).

الغــداء والعشاء :
• يمكن استخدام المارجرين في الطهي (خاصة المارجرين المدعم بالفيتامينات والمعادن) ما لم يعاني المريض من أمراض القلب أو تصلب الشرايين.
• ينصح بتقديم الشوفان للمرضى كلما أمكن ذلك وفي أي صورة.
• يفضل استخدام الأرز البني بدلاً من الأبيض،وكذلك تقديم الخبز الأسمر(البر) بدلاً من الأبيض لاحتوائها على مجموعة فيتامين ب الذي يحسن من وظائف المخ ويساعد في هضم الطعام نظراً لارتفاع محتواها من الألياف.
• هناك بعض الخضروات المفيدة لهذه الحالات والتي يجب الاهتمام بتقديمها للمريض وهي (القرع العسلي-السبانخ-الملوخية-البطاطس-الجزر).
• كذلك يجب الاهتمام بتقديم البقول الجافة مثل (الفاصوليا البيضاء، ،اللوبيا الجافة ،العدس،فول الصويا).
• أسماك (السالمون، السردين،الماكريل، لحم البقر) مصدر جيد لمساعد الأنزيم 10Q الذي يعتبر من أقوى مضادات الأكسدة والذي يساعد في نقل الأكسجين إلى خلايا المخ ويحميها من تحطم الشقوق الحرة.
• من الفواكه المفيدة التي يجب الاهتمام بتقديمها التفاح، الموالح (البرتقال،الليمون،اليوسفي،الجريب فروت) نظراً لاحتوائها على فيتامين ج،البيوفلافونويدات وهما يعملان كمضاد أكسده قوي.
• الاهتمام بتقديم الخضروات الورقية الخضراء في طبق السلطة مثل الكرنب،البقدونس،الكزبرة،الكرفس،الجرجير،وذلك بعد الغسيل التام والتعقيم باستخدام محلول الكلورين المعقم.
• يجب تقديم الطعام مطهياً بصورة جيدة حتى يسهل مضغة وبلعه وهضمه نظراً لأن مرضى ألزهايمر عادة في سن الشيخوخة.
• يراعى تقليل كمية الملح في الطعام والاستمرار على ذلك حتى يعتاد المرضى على استساغة الطعام قليل الملح تجنباً لأي مشكلات صحية قد تصاحب المريض في هذا السن.

 

 
 
   

 
جميع الحقوق محفوظة لمجمع الأمل ل

مكتبة الفيديو

الدخول والزيارات 

حجز موعد بالعيادات الخارجية

 مواقع ذات علاقة

اتصل بنـا

©

جميع الحقوق محفوظة لمجمع إرادة  للصحة النفسية بالرياض - إدارة الصحة الإلكترونية  2003 - 2019